منع نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ من دخول مدينة الوادي للمشاركة في الوقفة الاحتجاجية
نشر من المحرر في March 31 2013 14:07:21
علمت الهيئة الإعلامية بأنه تم منع نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ ونجليه و مرافقيه من دخول مدينة الوادي للمشاركة في الوقفة الاحتجاجية التي كانت مقررة اليوم وقد أوقفه حاجز للأمن أمام جامعة وادي سوف و منعه من دخول المدينة و تم سحب منهم بطاقات الهوية و أرغموا على الرجوع الى العاصمة ويذكر أن نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ تعد هذه المرة الثالثة التي يتم فيها منعه من دخول مدن الجنوب لمساندة و مشاركة المحتجين في مطالبهم المشروعة فبعد ورقلة و حاسي مسعود و في الأسبوع الماضي مدينة الأغواط و اليوم يتكرر المشهد بمنعه من دخول مدينة الوادي و كأنه مواطن غير جزائري أم أنه كان عليه أن يطلب الحصول على تأشيرة لدخول مدن الجنوب من العصابة الحاكمة...
تفاصيل الخبر
خبــر عاجـل // منع نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ من دخول مدينة الوادي للمشاركة في الوقفة الاحتجاجية
علمت الهيئة الإعلامية بأنه تم منع نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ ونجليه و مرافقيه من دخول مدينة الوادي للمشاركة في الوقفة الاحتجاجية التي كانت مقررة اليوم وقد أوقفه حاجز للأمن أمام جامعة وادي سوف و منعه من دخول المدينة و تم سحب منهم بطاقات الهوية و أرغموا على الرجوع الى العاصمة ويذكر أن نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ تعد هذه المرة الثالثة التي يتم فيها منعه من دخول مدن الجنوب لمساندة و مشاركة المحتجين في مطالبهم المشروعة فبعد ورقلة و حاسي مسعود و في الأسبوع الماضي مدينة الأغواط و اليوم يتكرر المشهد بمنعه من دخول مدينة الوادي و كأنه مواطن غير جزائري أم أنه كان عليه أن يطلب الحصول على تأشيرة لدخول مدن الجنوب من العصابة الحاكمة
فلاحول ولا قوة إلا بالله والله المستعان

لمــــــــــــــــــــاذا منع نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ ونجليه و مرافقيه من دخول مدينة الواديللمشاركة في الوقفة الاحتجاجية التي كانت مقررة اليوم
أيــــــــــــــــــــــــن حريــــــــــــة التنقــــــــل
الـــــــــــــــــــذي نصــــــت عليــــــه المــــــــــــــادة 44

حرية التنقل تعني إمكانية التنقل من مكان إلى آخر عبر التراب الوطني أو الدخول والخروج منه وهو ما نصت عليه المادة 44 في فترتها الثانية بقولها حق الدخول إلى التراب الوطني والخروج منه مضمون.

نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ //




يتوجه الى مدينة الوادي للمشاركة في الوقفة الإحتجاجية بالوادي ليوم 30 مارس





* الحمد لله وكفى والصلاة والسلام على المصطفى وآله وصحبه أجمعين.






توجه نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ فضيلة الشيخ علي بن حاج رفقة نجليه و مرافقين له ليلة أمس الجمعة بعد صلاة العشاء الى مدينة الوادي للمشاركة في الوقفة الإحتجاجية المزمع تنظيمها اليوم السبت 30 مارس 2013 بمدينة الوادي في إطار الحراك الشعبي الذي يشهده جنوبنا الشامخ ضد التهميش و الظلم و الحقرة و الفساد السياسي و المالي الذي ينتشر في جميع ربوع الوطن ، وكان رجال أمن بزي مدني كثفوا يوم أمس بعد صلاة العصر أمام منزل الشيخ و لم يغادروا إلا مرافقين للشيخ بعد صلاة العشاء أثناء توجهه الى مدينة الوادي ، هذا وسنعلم الرأي العام و الإخوة المتابعين بكل جديد و تطورات وهل سيمنع الشيخ من دخول مدينة الوادي على أطرافها من طرف حواجز الدرك المرابطة على مداخل المدينة كما فعل به بورقلة و حاسي مسعود و مدينة الأغواط في السبت الماضي أم سيترك للمشاركة ؟!


والله ولي التوفيق



طبعت هذه الصفحة من موقع أخبار الجزائر -

العودة إلى الموقع